الرئيسية / أبرز الأخبار / الجمهورية: عون جاهز لتوقيع مرسوم دورة استثنائية للبرلمان
Michel-Aoun_112116

الجمهورية: عون جاهز لتوقيع مرسوم دورة استثنائية للبرلمان

يبدو رئيس الجمهورية ميشال عون جاهزاً لتوقيع مرسوم دورة استثنائية للمجلس النيابي حتى 20 حزيران، وهو ما كان قد أعلنه منذ بداية التطرق إلى انتهاء ولاية مجلس النواب.

فقد اكّد قريبون من قصر بعبدا لصحيفة “الجمهورية” انّ عون  “أعلن من اللحظة الاولى انه اذا انقضى العقد العادي لمجلس النواب من دون اقرار قانون انتخاب فهو جاهز لتوقيع مرسوم دورة استثنائية حتى 20 حزيران لإقرار قانون الانتخابات حصراً، وبالتالي هذا أمر محسوم ومعروف”.

غير أنهم أشاروا إلى أن ذلك “يجب ان يتم وفق الدستور والاصول، والدستور واضح في المواد 31 و32 و33 حيث يحدّد كيفية فتح الدورة، وبدايتها ونهايتها وجدول اعمالها”.

ولذلك، أضاف القريبون من بعبدا للصحيفة عينها، فإنّ “أيّ تحديد لأي جلسة من خارج هذه الاصول يُعدّ باطلاً ومخالفاً للقانون والدستور، بحسب نصّ المادة 31”.

وعن اصدار المرسوم، أوضح المقربون انه يصدره رئيس الجمهورية بعد الاتفاق مع رئيس الحكومة، وجدول اعمال العقد الاستثنائي يحدّده مرسوم فتح الدورة وليس أحد آخر، مذكّرين أن “رئيس الجمهورية مؤتمن على الدستور وأقسَم بالحفاظ عليه وسيطبّق هذه المواد ولا يمكن ان يخرج عنها او يسمح بالخروج عنها”.

يذكر ان ولاية مجلس النواب تنتهي في 20 حزيران المقبل. ويحق لرئيس الجمهورية إما فتح دورة استثنائية لمجلس النواب لاعطاء الافرقاء السياسيين فرصة للاتفاق على فانون جديد، وإما حل مجلس النواب عندها يتم إجراء الانتخابات وفقا للقانون الساري أي الستين في فترة لا تتجاوز ثلاثة أشهر.

ومحورت جميع مشاريع القوانين الانتخابية التي طرحت حول النسبية. وجرى الحديث مؤخرا عن التوافق على اعتماد النسبية في 15 دائرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *