الرئيسية / أخبار مميزة / عبد الصمد مع اعلاميين مصابين بكورونا على ال NBN: تطعيم الاعلاميين ضمن الاولويات والفئات الشبابية تشكل النسبة الاعلى من الاصابات
عبد الصمد NBN

عبد الصمد مع اعلاميين مصابين بكورونا على ال NBN: تطعيم الاعلاميين ضمن الاولويات والفئات الشبابية تشكل النسبة الاعلى من الاصابات

كشفت وزيرة الاعلام في حكومة تصريف الاعمال الدكتورة منال عبد الصمد نجد خلال مشاركتها مجموعة من الاعلاميين حكوا عن تجربتهم مع الاصابة بكورونا على شاشة المؤسسة الوطنية للارسال NBN عن قيامها باطلاق مبادرة لحصول الاعلاميين على الطعم ضد الكورونا وبان يكونوا اولوية لانهم في الصف الاول وهم في المرحلة الثالثة بعد الصف الطبي والمرضى المعرضين ونلنا موافقة على ذلك وهو من اولويات منظمة الصحة العالمية كذلك.

واعربت عبد الصمد عن حرصها على الاطمئنان على كل اعلامي اصيب بالفيروس، فالجائحة بخطورتها تنال كل المجتمع، والاعلاميين بعملهم على الارض هم في الصفوف الامامية، ووفق دراسة قامت بها الدولية للمعلومات يوجد 3000 اعلامي في لبنان اصيب منهم 94 شخصا يمثلون 3.1% .

واضافت عبد الصمد ردا على سؤال: نحن لا نتدخل بعمل وادارة المؤسسات الاعلامية الخاصة، مع اننا ننوه بالاجراءات التي قاموا بها، فوفق دراسة “الدولية للمعلومات” ان اصابات الاعلاميين لم تأت من داخل المؤسسات بل بسبب مخالطات مجتمعية معينة وذلك يؤكد ان المؤسسات حصنت اعلامييها.
واكدت وزيرة الاعلام على ان دور الاعلام اساسي، ودورنا توحيد كل المعلومات لذلك وضعنا الموقع الالكتروني https://corona.ministryinfo.gov.lb المتخصص بجمع كل المعلومات مع دراسات واحصاءات وبالتعاون مع وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية وباقي الشركاء.

ولفتت عبد الصمد الى الاحصاءات المنشورة على موقع كورونا لوزارة الاعلام http://corona.ministryinfo.gov.lb التي تبين ان الشريحة العمرية التي تصاب هي بمقتبل العمر اي ما بين ال 20 و 49 عاما، وتمثل 57% من الاصابات، فهذا الخطر يجب مجابهته بعدم الاهمال وعدم الضعف والاهم الوقاية التي اثبتت انها اهم من اي علاج.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *