الرئيسية / الخارطة الإعلامية / صحة وبيئة / وزارة البيئة في الدورة الثالثة للأمم المتحدة لمعالجة الخطر العالمي للتلوّث
امم متحدة بيئة م

وزارة البيئة في الدورة الثالثة للأمم المتحدة لمعالجة الخطر العالمي للتلوّث

شاركت وزارة البيئة في الدورة الثالثة للأمم المتحدة للبيئة التي انعقدت في نيروبي – كينيا، لمعالجة الخطر العالمي للتلوّث بحضور وزراء بيئة ورجال الأعمال ومسؤولي الأمم المتحدة وممثلي المجتمع المدني، وتمّ تبادل الأفكار والتداول في كيفية الالتزام باتخاذ إجراء لحماية البيئة. وتمثّل وزير البيئة طارق الخطيب بمستشاره جوزف أسمر الذي ألقى كلمة شرح فيها ما يعاني منه لبنان على الصعيد البيئي.
وأشار الى “التلوث الذي سبّبه العدوان الإسرائيلي في تموز من العام 2006 والذي أدى إلى تسرّب نفطي كبير تلوّث بنتيجته الشاطئ ومياه البحر، وأدى إلى القضاء على الثروة السمكية، ووقف الدورة البيئية الطبيعية للحياة البحرية، كما أدى إلى خسائر وأضرار فاقت 856,4 مليون دولار بحسب التقارير الدولية. والمشكلة الثانية هي مشكلة التلوث الناتجة عن النزوح السوري، إذ بلغت نسبة النازحين أكثر من 37% من عدد السكان، وهذا المعدل هو الأعلى في العالم”.
وختم مطالباً “الجمعية بوضع خطة طوارئ للحدّ من انعكاسات النزوح على البيئة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *