الرئيسية / أخبار مميزة / الأوضاع المعيشية: البطالة 35 في المئة لدى الشباب المتعلّم
البطالة

الأوضاع المعيشية: البطالة 35 في المئة لدى الشباب المتعلّم

أظهرت النتائج الأساسية لمسح القوى العاملة والأوضاع المعيشية انّ معدّل البطالة في لبنان يبلغ 11.4 في المئة، وهي نسبة العاطلين عن العمل إلى إجمالي القوى العاملة، في حين تخطّى معدّل البطالة لدى الشباب من ذوي المستوى التعليمي المرتفع الـ35 في المئة لدى حملة الشهادة الجامعية.

أطلقت المديرة العامة لإدارة الاحصاء المركزي مرال توتليان غيدانيان، في مؤتمر صحافي النتائج الاساسية لمسح القوى العاملة والاوضاع المعيشية، بالتعاون مع منظمة العمل الدولية وبهبة من الاتحاد الاوروبي، في حضور الامين العام لمجلس الوزراء محمود مكية، المستشارة الاقتصادية لرئيس مجلس الوزراء هازار كركلا، رئيس قسم الحوكمة والامن والتنمية الاجتماعية والمجتمع المدني لبعثة الاتحاد الاوروبي في لبنان رين نيلند، المدير الاقليمي للدول العربية في منظمة العمل الدولية ربا جرادات وشخصيات اقتصادية.

المقيمون في لبنان

قدّر عدد المقيمين في لبنان خلال فترة المسح 2018-2019 بحوالى 4.8 ملايين نسمة توزعوا بين 80 في المئة من اللبنانيين و20 في المئة من غير اللبنانيين.

بالنسبة إلى توزّع المقيمين حسب المناطق، فقد ضمّت محافظة جبل لبنان النسبة الأكبر أي حوالى 42 في المئة من المقيمين، أما النسبة الأصغر فكانت من نصيب محافظة بعلبك الهرمل التي ضمّت 5.1 في المئة فقط من المقيمين، أما العاصمة بيروت فضمّت 7.1 في المئة من المقيمين.

بلغ عدد المقيمين في لبنان في سن العمل، أي بعمر 15 سنة وما فوق، 3,677,000 شخص تقريباً. وهم ينقسمون الى فئتين كبيرتين: القوى العاملة labour force ومن هم خارج القوى العاملة outside the labour force.

شكلت القوى العاملة 1,794,000 فرد، والباقي أي 1,883,000 شكلوا فئة من هم خارج القوى العاملة.

يبلغ معدل النشاط الاقتصادي في لبنان لسنة 2018-2019، 48.8 في المئة، وهو يعادل نسبة القوى العاملة إلى إجمالي المقيمين بعمر 15 سنة وما فوق. ليبلغ إذاً معدل البطالة في لبنان 11.4 في المئة، وهو نسبة العاطلين من العمل إلى إجمالي القوى العاملة.

أما إذا دمجنا كلّاً من الفئات الثلاث التالية: العاطلين من العمل والعمالة الناقصة لجهة الوقت والقوى العاملة المحتملة، نحصل على ما يسمّى بالمقياس المركب للاستغلال الناقص للعمال وLabour underutilization والذي بلغ 16.2 في المئة.

الأحوال المعيشية

في ما يخصّ التغطية الصحية إنّ 55.6 في المئة فقط من السكان المقيمين في لبنان يستفيدون من تغطية صحية، أمّا الباقون الذين يشكلون 44.4 في المئة من سكان لبنان فلا يتمتعون بأيّ تغطية صحية.

ويعتبر الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي (NSSF) المصدر الرئيس للتغطية الصحية حيث يغطي 45.5 في المئة من المستفيدين، يليه الجيش وقوى الأمن الداخلي اللذان يوفران تغطية بنسبة 20.1 في المئة كما تغطي مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين 11.5 في المئة.

المصدر: موقع صحيفة “الجمهورية”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *