الرئيسية / أبرز الأخبار / الجيش بأمر اليوم لمناسبة عيد المقاومة والتحرير: لقد ولى الزمن الذي كان فيه الجنوب ساحة مفتوحة للعدوان
الجيش اللبناني

الجيش بأمر اليوم لمناسبة عيد المقاومة والتحرير: لقد ولى الزمن الذي كان فيه الجنوب ساحة مفتوحة للعدوان

أشارت قيادة الجيش في أمر اليوم لمناسبة عيد المقاومة والتحرير إلى ان “ثمانية عشر عاماً ولا يزال عيد المقاومة والتحرير محطة تاريخية مشرقة نحتفل به بقلوب ملؤها الاعتزاز، مستحضرين يوم النصر على العدو الإسرائيلي وترسيخ حدود الكرامة والسيادة الوطنية ومستذكرين الصمود والتضحيات الجسام التي قدمها شهداء الوطن وجرحاه، فأناروا طريق المجد المعمَّد بدمائهم الزكية، مقدّمين من خلال ذلك مثالاً ناصعاً في البذل والتفاني، ليبقى لبنان حراً مستقلاً”.
وشددت على انه “لقد ولّى الزمن الذي كان فيه الجنوب ساحة مفتوحة للعدوان الإسرائيلي، وأصبح واحة أمان واستقرار بفضل إرادة أبنائه وجهوزية جيشه للدفاع عنه إلا أنّ عدوّنا، الذي يستمر في ارتكاب المجازر الوحشية والجرائم في حقّ الشعب الفلسطيني يتابع نسج المؤامرات والمخططات الخبيثة إرضاءً لأطماعه في أرضنا ومياهنا”.
وأكدت انه ” ثابتون في دفاعنا عن حقوقنا المشروعة، لأن الحق واضح جلي وليس وجهة نظر خاضعة للمزاعم والافتراءات الإسرائيلية، فكونوا على أتم الاستعداد للذود عن كرامة وطنكم وأهلكم اللبنانيين مهما بلغت المخاطر”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *