الرئيسية / إقتصاد / دراسة : أستخدام البطاقة الأئتمانية يساعد على زيادة الانفاق
atm

دراسة : أستخدام البطاقة الأئتمانية يساعد على زيادة الانفاق

قال باحثون من ألمانيا والنمسا إن استخدام الإنسان بطاقة ائتمانية في تسديد ثمن مشترياته يجعله ينفق بشكل أسهل من استخدامه النقود.
واكتشف الباحثون أن المستهلكين يتذكرون العمليات الشرائية التي يجرونها باستخدام البطاقات الائتمانية أو البنكية بشكل سيئ مقارنة باستخدام النقود التقليدية الفورية.
وقال هولجر روشك، أحد المشاركين في الدراسة، إن التذكر الدقيق للنفقات التي سددها الإنسان في الماضي يؤثر على استعداده لتسديد نفقات مستقبلاً.
وخلص الباحثون من خلال الدراسة إلى ضرورة وضع تصميمات جديدة لجعل النفقات التي يسددها المستهلك أكثر وضوحاً من أجل تحسين السلوك المالي السليم.
واشارت تقديرات إلى أن عدد البطاقات الائتمانية الذكية التي أصدرت عام 2017 على مستوى العالم بلغ نحو ثلاثة مليارات بطاقة يستطيع بها المستهلك تسديد مبالغ مستحقة من ناحية، ويمكن من خلالها أيضا تخزين برامج متخصصة في متابعة السلوك الاستهلاكي لمستخدمي هذه البطاقات.
وقال معدو الدراسة إن عدد هذه البطاقات ارتفع منذ عام 2000 بنسبة 20 في المائة سنوياً.
وأراد الباحثون بجامعة كولونيا الألمانية وجامعة كلاجنفورت النمساوية من خلال دراستهم المشتركة معرفة ما طرأ على سلوكيات الدفع لدى المستهلكين على وجه الدقة منذ عام 2000؛ حيث أجرى الباحثون مقابلات على 496 طالباً في كافتيريا جامعة ألمانية في زمانين مختلفين كان أحدهما في صيف عام 2015 قبل اعتياد البطاقة متعددة الأغراض في الحرم الجامعي، والأخرى في السنة التالية باستخدام وسيلة الدفع الجديدة، “حيث برهنا على أن الأشخاص الذين يستخدمون البطاقة الإلكترونية في الدفع أقل تذكراً لمبلغ الفاتورة عن الأشخاص الذين يسددون نقداً”، حسبما أوضح روشك.

لبنان على خارطة الرحلات السياحية للعام 2018

عاد وزير السياحة أواديس كيدانيان من لندن، بعد مشاركته في “سوق السفر العالمي” في قطاع السياحة من خلال جناح مخصص للبنان ضم شركات سياحية في القطاع الخاص اللبناني.

وعقد كيدانيان خلال وجوده في “سوق السفر العالمي” اجتماعا مع الامين العام لمنظمة السياحة العالمية الدكتور طالب الرفاعي وتداولا كل الامور التي يمكن ان تزخم السياحة اللبنانية وتنشطها على المستوى العالمي وفي الخطوات التي يمكن ان تقوم بها وزارة السياحة اللبنانية بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية لترويج لبنان كوجهة سياحية عادت الى الخريطة السياحية العالمية بقوة عام 2017. وقد تم الاتفاق على عدد من الخطوات منها اقامة منتدى اعلامي في شباط المقبل في لبنان بمبادرة من منظمة السياحة العالمية، في حضور أهم المؤسسات الاعلامية العالية التي من خلالها يمكن تسليط الضوء على المنتج اللبناني كمنتج سياحي وتسليط الضوء على لبنان مكان آمن للسياحة عام 2018 وما بعده.

وعقد كيدانيان اجتماعا مع عدد من الشركات العالمية الكبيرة التي تعمل كمنظمة رحلات ولديها وجهات سياحية عديدة في العالم، ومنها إحدى الشركات التي تقوم بتسفير 7 ملايين شخص في السنة، وقد وضعت لبنان على خارطة رحلاتها السياحية للعام 2018، ومقرها في المانيا ولها 10 آلاف فرع في انحاء العالم، واغلبيتها موجودة في اوروبا، إضافة الى شركة أخرى مخصصة للحجوزات الفندقية الالكترونية، ذكرت ان الحجوزات الفندقية من خلالها الى لبنان زادت بنسبة 44,8 في المئة، و96 الف حجز كغرف فندقية في لبنان، وهذا التطور دفع الشركة للبحث في برمجة لبنان لتحفيز السياح الى المجيء اليه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *