الرئيسية / صحف ومقالات / أسرار الصحف الصادرة في بيروت يوم الاثنين 11 أيلول 2017
عناوين-الصحف-1-582x330

أسرار الصحف الصادرة في بيروت يوم الاثنين 11 أيلول 2017

النهار
يتعرّض محافظ الشمال لضغوط من أحد النواب لإلغاء قرار اتخذه بحق رئيس بلدية مخالف للقوانين.
بدأت مدارس توزع على أساتذتها لوائح التلامذة وتبيّن أنها رفعت العدد في الصف الواحد من 30 الى 40 لمزيد من التوفير فيما تنذر بعدم دفع السلسلة.
سأل ناشط سياسي أحد قياديي “المردة”: هل يجوز لفريد مكاري أن يستفيد عندما يعاديكم، ثم يصالحكم فيستفيد أيضاً ودائماً على حسابنا.
جرت مصافحة باردة على هامش مناسبة اجتماعية بين النائب فادي كرم والوزير السابق فيصل كرامي.
الجمهورية
خاض أحد الوزراء معركة كبيرة لعدم إعادة أحد الموظفين الكبار الى مركزه لكنه لم يُوفّق بذلك.
وصف قطب سياسي مقاربة بعض الجهات السياسية النافذة لقضية حساسة بأنها قائمة على “طيش سياسي”، وخلفية ثأرية مع بعض الشخصيات.
تلقّى فريق سياسي نصيحة من أحد المسؤولين مفادها أن “أداءكم ومقارباتكم لبعض المسائل تؤسس لإشتباك سياسي مفتوح على شتى الإحتمالات، وقد لا يكون في مقدور أحد تقدير نتائجه”.
اللواء
لم يحصل أي اتصال بين رئيسي حزبين مسيحيين، منذ فترة ليست قصيرة، رغم تزايد الملفات الخلافية بين الطرفين!
ترصد أوساط سياسية الأجواء المحيطة بنتائج زيارة الوزير السبهان الأخيرة إلى بيروت، وتغريداته العنيفة ضد حزب الله وإيران!
أثار لقاء قطبين سياسيين في الفيحاء جملة من التكهنات خاصة بعد تسريب معلومات عن تعاون بينهما في عدّة مشاريع إنمائية في عاصمة الشمال!
المستقبل
يقال

إنّ الجيش اللبناني ينتظر وصول دفعة جديدة من المساعدات العسكرية الأميركية وأهمها مجموعة طائرات حربية يُفترض أن يتسلّمها قبل نهاية العام.
الشرق
دعا مرجع رفيع المستوى، الجميع الى الكف عن اللعب في القضايا الوطنية، مشددا على وجوب ابقاء المؤسسة العسكرية وسائر المؤسسات الامنية بعيدة عن السياسة وسجالات السياسيين.
اكد قيادي عسكري بارز ان الجيش اللبناني بعيد جدا عن السياسة… ومن هنا تبرز قيمته الوطنية… داعيا الجميع الى بذل الجهد من اجل تعزيز قدراته ليتمكن من مواجهة الاخطار النائمة التي لا ينجو منها بلد…
لفتت اوساط شعبية الى شمولية ووطنية استقبال العسكريين الشهداء في عدد من قرى بلدات البقاع، والتي تجاوزت الوصف وكل التوقعات بعيدا عن الاصطفافات السياسية والحزبية والطائفية والمذهبية…

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *