الرئيسية / أبرز الأخبار / الرياشي في افتتاح مهرجان النبيذ في بولونيا المتنية: وزارة الاعلام ستكون في تصرف القطاع والداعم له
flag-big

الرياشي في افتتاح مهرجان النبيذ في بولونيا المتنية: وزارة الاعلام ستكون في تصرف القطاع والداعم له

افتتح امس “مهرجان النبيذ 2017 ” الذي ينظمه منتجو النبيذ في جبل لبنان في باحة كنيسة سيدة بولونيا في بلدة بولونيا – المتن لمدة ثلاثة ايام، برعاية وزارة الزراعة ممثلة بالمدير العام للوزارة لويس لحود وفي حضور وزير الاعلام ملحم الرياشي، هنري عطالله ممثلا وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، النائب نبيل نقولا، رئيس بلدية المروج ايلي داغر ممثلا رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميل ،الوزير السابق فريج صابونيان، المدير العام لمصلحة الابحاث العلمية الزراعية ميشال افرام، رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل، الرئيس العام للرهبنة الباسيلية الشويرية الارشمندريت ايلي معلوف، رئيس دير مار يوحنا الخنشارة الاب شربل حجار، عميدة كلية الزراعة في جامعة الروح القدس الكسليك لارا يوحنا واكيم وشخصيات رسمية وسياسية ودبلوماسية وروحية ورؤساء بلديات ومخاتير المنطقة وحشد من متذوقي النبيذ.

افتتاحا النشيد الوطني عزفته اوركسترا المتن IPSM chamber Bikfaya بادارة مدير معهد مار مخايل وليد جرمانوس وبقيادة المايسترو غارو افيسيان.

وبعد ترحيب من الارشمندريت معلوف القى الاب حجار كلمة فقال: “في كنف العذراء ومن قلب المتن وفي افياء الصنوبر وامام شموخ صنين امسيكم بالخير يا اهل الخير وارحب بكم يا ضيوف الدار”.

اضاف: “عندما بادرنا لاحياء مهرجان الخمر في جبل لبنان هدفنا من ذلك تسليط الضوء على منطقة عزيزة من وطننا تحوي في اقبيتها البالغ عددها سبعة عشر مفخرة الصناعة اللبنانية من الخمر الجيد وذلك من خلال تذوق نبيذها في جو من الفن الراقي واطار لجمال الطبيعة وحضوركم الكريم. اما هدفنا الثاني فهو وضع خمارات جبل لبنان على خارطة السياحة الوطنية”.

واعلن حجار ان هذا المهرجان سيعتمد موعدا سنويا للقاء، شاكرا وزارة الزراعة لرعايتها هذا المهرجان وكل من ساهم في دعمه وانجاحه.

لحود

ثم كانت كلمة للحود شكر فيها “الرهبنة الباسيلية الشويرية ممثلة بقدس الاب العام الارشمندريت ايلي معلوف التي قدمت الارض لاقامة المهرجان ولدعمها لهذا النشاط ولرئيس دير مار يوحنا الخنشارة الاب شربل حجار لجهوده في خمارة مار يوحنا في الخنشارة ما عزز النبيذ في المتن الشمالي”.

وتوجه لحود الى وزير الاعلام فاعتبره “قيمة مضافة في حضوره”، قائلا: “انت عراب المصالحة المسيحية التي انتجت انتخاب فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي نوجه اليه تحية من هذه المنطقة. ان هذه المصالحة عززت الحضور المسيحي في الادارات والمؤسسات العامة كافة لانه يجب ان نتعايش في هذا البلد مع الآخرين كل ضمن حضوره. كما نشكرك لدعمك لقطاع النبيذ من خلال وزارة الاعلام”.

وحيا لحود رئيس جمعية الصناعيين فادي الجميل لدعمه ايضا لقطاع النبيذ كما حيا كل مصنعي النبيذ في لبنان، معتبرا انهم سفراء للبنان بفضل احترامهم للمواصفات النوعية وحيا ايضا مصلحة الابحاث العلمية الزراعية التي تكمل عمل وزارة الزراعة.

واعلن “ان يوم النبيذ اللبناني الجديد، بعد باريس وبرلين ونيويورك وواشنطن، سيكون في 16 تشرين الثاني في سان فرانسيسكو وفي 20 تشرين الثاني لوس انجلوس بعدما وافق مجلس الوزراء على تنظيم هذا اليوم وستكون لنا محطة في كل مصانع النبيذ التي بدأت التحضيرات ووزارة الخارجية والمغتربين تساعدنا عبر بعثاتنا في سان فرانسيسكو ولوس انجلوس وسفاراتنا التي تساعدنا بشكل يومي وسنتمكن من الدخول الى السوق الاميركي بعدما نجحنا في السوق الاوروبي”.

وتابع: “كل مصنع من مصانع النبيذ في لبنان هو بطل لانه رغم الظروف الاقتصادية الضاغطة تمكن من احترام المواصفات وتصريف انتاجه”.

واشار لحود الى “ان هذه النشاطات تتنقل في المناطق اللبنانية كافة”، واعدا باستمرار دعم وزارة الزراعة لمهرجان بولونيا ليكون محطة سنوية، مهنئا المنظمين على هذا العمل، وموجها تحية لوزير الزراعة لتقديمه التسهيلات لهذا القطاع.

وتطرق الى موضوع الصنوبر ولآفاته “كون المتن غني باشجار الصنوبر” مشيرا الى “ان مشكلة الصنوبر هي مشكلة متوسطية وان منظمة الفاو بالتعاون مع الجامعات ومصلحة الابحاث تقوم بتجارب لايجاد المبيد المناسب ومجلس الوزراء وافق منذ اسبوعين على شراء مبيد بشكل سريع نأمل ان يبت هذا الملف ليكون هذا الدواء في تصرف كل البلديات لاننا نريد المحافظة على الصنوبر”.

وعن موضوع قطع الاشجار امل لحود “التعاون مع البلديات للمحافظة على الثروة الحرجية في لبنان لان قانون الغابات ضعيف انما مبادرة القطاع الخاص مع القطاع العام تشكل ضابطة حرجية، بالاضافة الى عمل حراس الاحراج لحماية الثروة الحرجية”.

وختم: “هذه المعارض المحلية والعالمية للنبيذ ستكون دائمة ونحن كوزارة الزراعة سنتبناها في موازنتها وستكون محطة دائمة في موازنة وزارة الزراعة ونأمل ان ينسحب هذا التجمع للمتن الشمالي على كل المناطق اللبنانية”.

الرياشي

وكانت كلمة للوزير الرياشي شكر فيها “الرهبنة الباسيلية الشويرية لاستضافتها المهرجان وكل المعنيين بموضوع النبيذ. ويقال باللاتيني “in vino veritas” اي الحقيقة في النبيذ، صحيح ان الحقيقة في النبيذ ولكن السكر ايضا من النبيذ، فهناك من يشرب ويسكر وينام وهناك من يشرب ولا يسكر ويذهب الى الانتاج والابداع الادبي والفكري والفني وما اليه، وما اكثر المبدعين الذين يتكلون على كأس صغيرة من النبيذ، “كاسكن” واهلا وسهلا بكم في بلدكم ومنطقتكم ويعطيكم العافية على ما تقومون به”.

وتوجه الرياشي الى الشويريين والى كل من يتعاطى في هذا المجال، مؤكدا “ان وزارة الاعلام ستكون في تصرفكم عبر الدعم الكامل في كل وسائل الاعلام خصوصا وسائل الاعلام والبرامج التي تعنى بالاغتراب لربط الداخل بالخارج وتسويق النبيذ اللبناني الذي هو مفخرة من مفاخر الصناعة اللبنانية في العالم. وهذا وعد مني لكم ولك ابونا شربل”.

اضاف: “اريد ان استفيد من هذه المناسبة لاقول ان اهمية هذه المنطقة في المتن وفي العالم بالمساحة اللبنانية والمشرقية هو باهمية الدير العريق والصرح العريق ، صرح زاخر الذي هو زاخر بالخير وبالآباء وبالنبيذ ايضا، هذا الصرح الذي علمنا وقوم مواقفنا ووقف الى جانبنا والى جانب جميع ابناء المنطقة وسيبقى صرحا عريقا للملكيين المشرقيين في لبنان وفي كل المشرق”.

وختم:”تحية للرهبنة الباسيلية الشويرية ولكم جميعا عسى ان يزخر هذا اللقاء بالخير لكل الصناعات اللبنانية وان تتحرك كل الحواس التي تتحرك مع النبيذ من السمع الى البصر والشم واللمس والذوق من اجل خير الصناعة اللبنانية وخير لبنان”.

وتخلل الحفل مقطوعات موسيقية غربية لاوركسترا المتن – بكفيا ومقطوعات شرقية بالاشتراك مع كاهن رعية السيدة في بولونيا الاب مخايل عوض.

بعد ذلك، جال المدعوون في ارجاء معرض النبيذ الذي تشارك فيه 17 خمارة من جبل لبنان متذوقين نبيذها بانواعه الثلاثة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *